المزيد
الآن
كيف الحال

قبل أن تتخذ قرار ترك العمل من أجل إنشاء مقاولة خاصة... إليك هذه النصائح

دوزيمدوزيم

إنشاء مقاولة خاصة هو حلم يراود عددا من الأجراء الذين يبحثون عن الاستقلالية ويرغبون في تحسين أوضاعهم وبدء تجربة يرون أنها ستكون أفضل، غير أن الإقبال على مثل هذه الخطوة يحتاج الكثير من التفكير لاتخاذ القرار المناسب.

الكوتش إسماعيل الحسيني، خبير في تسيير المقاولات يقدم نصائح للأجراء الذين قرروا خوض مغامرة جديدة و إنشاء مقاولة خاصة، حيث يؤكد على أن الأجير لا ينبغي له بتاتا أن يستقيل من عمله قبل أن يحضر لمشروعه ويدرسه جيدا، كما أنه يضع الأصبع على نقطة مهمة ويجري بها العمل في مختلف القطاعات، وهي أن الشخص الذي يريد أن يغادر العمل، يشعر المشغل في آخر لحظة دون أن يهتم لتأثير هذه المغادرة على سيرورة العمل، الكوتش الحسيني ينصح بالتحدث صراحة مع المشغل وإطلاعه عن المشروع المستقبلي، لأن الحفاظ على العلاقات الجيدة مسألة ضرورية، وقد يكون هذا المشغل أول زبون عند انطلاق المشروع، أو ربما يجمعك معه عمل بطريقة أو بأخرى.

الكوتش الحسيني يشدد على ضرورة الاستعداد للمرحلة الانتقالية من الناحية المالية، وذلك من خلال ادخار مصاريف الأشهر الستة القادمة على الأقل، لأن انتظار مدخول ابتداء من نهاية أول شهر من انطلاق المقاولة يشكل عبئا كبيرا وضغطا يجعل التجربة سلبية.

المزيد من النصائح تتابعونها في هذا العدد من "كيف الحال". 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع