المزيد
الآن
كيف الحال

بعيدا عن العاطفة.. كيف نتخذ قرارات موضوعية في "كيف الحال من الدار"

دوزيمدوزيم

يسلط عبد الهادي الكاسمي، الخبير في المرافقة التربوية، الضوء في هذا العدد على تأثير الحمولة العاطفية على القرارات التي نتخذها، فعندما نكون تحت تأثير هذه الحمولة، تكون قراراتنا مجانبة للصواب في أغلب الأوقات، فكيف نتصرف؟.

حتى لا نتخذ قرارات نندم عليها لاحقا، يجب أن نعلم أن الفص الجبهي المسؤول عن اتخاذ القرارات يكون غير فعال عندما نكون تحت تأثير شحنات عاطفية، ويمكن في هذه الحالة القيام بحيلة بسيطة، حيث نقوم بعملية حسابية أو بِعدّ عكسي للأرقام، هذه العملية تساعد على تفعيل الفص الجبهي، لأننا بدلنا مجهودا، وهو ما يمكننا من اتخاذ قرارات، ليست صائبة بالضرورة، ولكن موضوعية إلى حد كبير. 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع