المزيد
الآن
بعد لقاء أخنوش..عبد السلام العزيز:نتمنى أن يبدأ عمل الحكومة بإشارات قوية
سياسة

بعد لقاء أخنوش..عبد السلام العزيز:نتمنى أن يبدأ عمل الحكومة بإشارات قوية

دوزيمدوزيم
آخر تحديث

بعد استقباله من طرف عزيز أخنوش رئيس الحكومة المكلف  في إطار المشاورات الحكومية قال عبد السلام العزيز منسق تحالف فيدرالية اليسار إن هذا اللقاء تم فيه التعبير عن مجموعة من القضايا التي تشغل الفيدرالية.

وقال العزيز:"تم استقبالنا من طرف رئيس الحكومة وعبرنا له عن القضايا التي تشغل فيدرالية اليسار، وهي تتعلق ب4 محاور : الممارسة الدستورية والحريات العامة والوضع الاجتماعي المقلق والإشراك".

وتابع:"نتمنى ان يمارس رئيس الحكومة اختصاصاته الدستورية كما نص عليها الدستور، وأن نتجه نحو ديموقراطية حقيقية " 

 وأكد "نتمنى ان يبدأ عمل الحكومة باشارات قوية في هذا الاتجاه باطلاق سراح كل المعتقلين، وان نلمس ما تم التعبير عليه من طرف رئيس الحكومة مستقبلا في جميع القضايا الاجتماعية".

وزاد قائلا:"توقفنا كذلك عند الوضع الاجتماعي المقلق واعتبرنا ان ماوقع في السنوات العشر الأخيرة  أدى إلى تراجعات كبيرة على مستوى الوضع الاجتماعي "، ليضيف:"السيد الرئيس الحكومة استمع لنا بكل جدية ووجهة نظره  بهذا الخصوص تتقاطع مع وجهة نظر فيدرالية اليسار".

تحدثنا أيضا مع رئيس الحكومة حول الاشراك، وبالتالي يتعين على الحكومة الجديدة أن تشرك كل المكونات، مشيرا إلى أن حكومتي عبد الإله بنكيران وسعد الدين العثماني لم تشركا الجميع في الحوار ".

وخلص إلى القول :"نتمنى تدشين مرحلة جديدة تتميز بالحوار بين الحكومة والقوى الوطنية لأن همنا الأساسي هو مصلحة الوطن ومستقبل المغرب جميعا ".

وتطرق العزيز إلى الانتخابات قائلا:"الانتخابات المقبلة يجب التحضير لها عن بعد ، وأن يكون اشراك الجميع في النقاش حول القوانين الانتخابية، وبالخصوص عملية إفساد الانتخابات لأنه لا يعقل من انتخابات الى أخرى نلاحظ شراء الأصوات والإفساد بشكل قوي".

السمات ذات صلة

آخر المواضيع