المزيد
الآن
المدير الجهوي للصحة بسوس ماسة يكشف لـ2M.ma استقرار الحالة الوبائية بالجهة
وطني

المدير الجهوي للصحة بسوس ماسة يكشف لـ2M.ma استقرار الحالة الوبائية بالجهة

هشام بوعليهشام بوعلي

قال المدير الجهوي للصحة بجهة سوس ماسة، رشدي قدّار، إن الحالة الوبائية بالجهة "مستقرة"، مشيرا أنه تم تسجيل 19 حالة؛ 4 بإنزكان و2 شتوكة وواحدة بتارودانت و12 حالة بأكادير، سجلت 4 منها في صفوف أجانب من جنسية فرنسية.

وكشف المتحدث في تصريح لموقع القناة الثانية، عن  شفاء حالتين جديدتين اليوم الثلاثاء، تتعلقان بمواطنتين مغربيتين، لترتفع حالات التعافي إلى 6 حالات، مشيرا أن حالات تعافي جديدة ستسجل في القريب العاجل بعد أن استجابت حالات لدواء الكلوروكين، وبدأت في التشافي. من جهة ثانية، سجل المتحدث بأسف فقدان 4 حالات، كانت قد وصلت في حالة حرجة، حيث كانت تحمل أمراض القلب والضغط والسكري والشرايين، ومرض رئوي. 

وكشف المتحدث أن استقرار الحالة بالجهة يعود إلى الجهود المبذولة من طرف مختلف المتدخلين، خصوصا الالتزام بتدابير الحجر الصحي، وأيضا العمل الذي تقوم به "خلية اليقظة" التي تقوم بتتبع مخالطي الحالات المؤكدة عن قرب، مشيرا أنه لم تسجل حالات إيجابية كثيرة في صفوف المخالطين، عكس ما حدث بجهات أخرى.

وأبرز رشدي قدار في تصريحه لموقع "دوزيم" أن جهودا حثيثة تبذل من طرف مختلف المتدخلين من أجل محاصرة انتشار الفيروس، خصوصا من طرف الطواقم الطبية والتمريضية وعمال النظافة والحراسة، وأعوان نقل المرضى، كما نوه بمجهودات السلطات العمومية، من أمن وإداريين ومسؤولين.

وبخصوص مستجد فرض الكمامات الطبية، قال المتحدث إن هناك تنسيقا مع باقي الفاعلين من أجل مواجهة هذا الوباء، عبر مختلف التدابير المعلن عنها، داعيا في هذا السياق، ساكنة مختلف جهات وأقاليم المملكة إلى الالتزام بتدابير الحجر الصحي وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى، وارتداء الكمامات في حالة مغادرة المنزل، لمونها من بين الحلول الناجعة لوقف انتشار هذا المرض.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع