المزيد
الآن
كان يامكان

القصر السلطاني أولاد عبد الحليم بتافيلالت في "كان يامكان". السبت زوالا

دوزيمدوزيم

يواصل فريق البرنامج السفر في تاريخ منطقة تافيلالت، ليحكي لنا جزءا من ماضيها الذي كان حافلا بالأحداث. بين فترات الازدهار والانحطاط، وقعت حروب وصراعات، انتصارات وانكسارات، وبقيت أطلال أو معالم تشهد على هذه الأحداث. في هذا العدد، نتعرف على تاريخ القصر السلطاني أولاد عبد الحليم بتافيلالت. السبت 4 يناير في 1 و50 دقيقة زوالا.

يعود بناء هذا القصر إلى عهد عبد الحليم بن أبي علي المريني الذي حكم سجلماسة ما بين 762 و763 هجرية، وهو يعتبر من أجمل القصور السلطانية بمدينة تافيلالت حيث يتميز بهندسته المعمارية البديعة.

ابتاع السلطان العلوي سيدي محمد بن عبد الله هذا القصر، وأصبح لاحقا مقر إقامة السلطان مولاي رشيد. المزيد من المعلومات حول تاريخ قصر أولاد عبد الحليم في حلقة هذا الأسبوع من "كان يامكان".

السمات ذات صلة

آخر المواضيع