المزيد
الآن
كيف الحال

التفكير في ذواتنا وعلاقتنا مع الآخر مع إعطاء قيمة لما نملك.. في "كيف الحال"

دوزيمدوزيم

في هذا العدد، تقدم لنا ربيعة الغرباوي، كوتش في التنمية الذاتية، حكما تجعلنا نفكر في ذواتنا وفي علاقتنا مع محيطنا، ونرى الحياة بطريقة مغايرة.

فإذا رأى الناس العالم بطريقة معينة، فأنت أيضا يمكن أن ترى العالم، لكن بطريقتك الخاصة التي لا تشبه الآخرين، فقد مررنا من اختبار صعب في هذه الجائحة، وحكم الناس على التجربة، ويمكنك أن تحكم عليها بطريقة مختلفة، وتبحث عن الأمور الإيجابية التي تعلمت منها وأخذت منها العبر.

هناك من الحكم ما يجعلنا منطقيين في تفكيرنا، وفي التجربة التي نمر منها، نعلم أن امتناعنا عن ارتداء الكمامة، يشكل خطرا علينا. وهناك حكم تعلمنا تقدير العواقب قبل إصدار الأحكام، وأيضا التعويل على حكمنا الخاص وتقديرنا الذاتي لقيمة الأشياء، لأن الناس يعطون قيمة كبيرة لأمور لا تستحق، وقد يقللون من قيمة أخرى رغم أهميتها. المزيد من التفاصيل في هذا العدد من "كيف الحال".

السمات ذات صلة

آخر المواضيع