المزيد
الآن
تأخر النطق عند الأطفال، الأسباب والحلول تشرحها لنا الدكتورة عفاف بن يطو
صحة طفلك

تأخر النطق عند الأطفال، الأسباب والحلول تشرحها لنا الدكتورة عفاف بن يطو

2m.ma2m.ma
آخر تحديث

ينتظر كل أب وأم بشوق كبير الكلمات الأولى التي ينطق بها ابنهما، لكن، عندما يتأخر، تبدأ علامات القلق والحيرة والتخوف، ومعها تساؤلات وتساؤلات حول سبب هذا التأخر. الدكتورة عفاف بن يطو اختصاصية في طب الأطفال والجهاز العصبي تتحدث لـ 2m.ma عن هذا الموضوع

 

  • ما هو السن الذي يبدأ فيه الأطفال عادة بالكلام؟

التواصل مع الأبناء يكون قبل الكلام، هو تواصل غير لغوي يكون بالإشارات، بالنظرات، بالحركات التي يتواصل بها الطفل مع محيطه. ثم يأتي بعد ذلك التواصل اللغوي الذي يبدأ عادة خلال السنة الأولى حيث ينطق الطفل بكلماته الأولى، ثم يركب كلمتين في سنته الثانية، وخلال السنة الثالثة يبدأ في تكوين الجمل.

متي يصبح الأمر مقلقا؟

إذا كان الطفل لا يضيف كلمات جديدة أو يفقد بعض الكلمات التي تعلمها، أو إذا لم يتكلم بعد 3 سنوات. الآباء عليهم أن ينتبهوا جيدا لأبنائهم، فحتى قبل هذا العمر، قد تكون هناك مؤشرات تدل على وجود مشكل لدى الطفل كغياب التواصل، عدم الانتباه... في هذه الحالات ينبغي استشارة الطبيب

ما هي الأسباب التي قد تكون سببا في تأخر النطق عند بعض الأطفال؟

-يمكن أن يتأخر النطق عند بعض الأطفال بسبب مشكل في حاسة السمع

-قد يكون علامة من علامات التوحد

-بعض أنواع الصرع عند الأطفال

-قد يكون تأخرا عاديا عند بعض الأطفال الذين لديهم حالات مماثلة في العائلة

-قد يكون ناتجا عن غياب التحفيز (stimulation)

غياب التحفيز، يعني أن التواصل مع الطفل في سنواته الأولى مهم جدا؟

نعم، التواصل مع الطفل وتحفيزه بالكلام واللمس والحركات مهم جدا. في عيادتي أستقبل حالات لأطفال تأخروا في النطق لأن الأهل لم يتدخلوا وتركوهم أمام التلفاز لساعات طويلة، أؤكد على خطورة ترك الأطفال أمام التلفاز. فقد يعتقد البعض أن هذا الأمر يفيدهم ويساعدهم على التكلم وإغناء رصيدهم اللغوي، هذا خطأ. لكن إذا سمح الآباء لأبنائهم بمشاهدة التلفاز، عليهم أن يختاروا لهم البرامج التي تناسبهم ويتحاوروا معهم. على العموم، القاعدة في العالم هي: لا للتلفزة قبل 3 سنوات، لا للألعاب الإلكترونية قبل 6 سنوات.

ما الذي تقومون به في حالة تأخر النطق عند الطفل؟

أولا نتأكد من سلامة حاسة السمع، إذا لم يكن الطفل يعاني من مشكل في هذه الحاسة نطرح على الآباء مجموعة من الأسئلة: ظروف الحمل؟ هل كانت الولادة بدون مشاكل؟ كيف يتحرك الطفل؟... ومن خلال الأجوبة نحاول تشخيص الحالة. إذا كان المشكل فقط في غياب التحفيز، نطلب من الأبوين بذل مجهود مع الطفل ونراقب النتيجة بعد 3 أشهر، أما إذا لاحظنا تأخرا حركيا مرفوقا بتأخر في الكلام نطلب تصويرا بالرنين المغناطيسي إلى جانب مجموعة من التحاليل للوقوف عند المشكل

تأخر الكلام عند الطفل يستدعي تدخل اختصاصي في تقويم النطق؟ ما الذي يقوم به الاختصاصي؟ وما هو السن المناسب؟

الاختصاصي في تقويم النطق (L'orthophoniste) يجري "اختبارا" للطفل، وبناء عليه يحدد ما يحتاجه، أما بالنسبة للسن، فالفكرة السائدة هي أن تقويم النطق يبدأ بعد السنة الثالثة. أنا ضد هذه الفكرة. فلكما بدأ تقويم النطق في سن مبكر كلما كانت النتيجة أفضل. من جهة أخرى، بعض الأطفال يقومون ببعض حصص تقويم النطق ثم يتوقفون لأن الآباء يرون أنه ليس هناك أي تحسن، أقول لهم: إذا توقفتم ستعودون إلى نقطة الصفر لأن هذه العملية تتطلب الكثير من الصبر والنفس الطويل، فهي قد تستغرق عدة سنوات في بعض الحالات.   

السمات ذات صلة

آخر المواضيع