الآن
مباشرة معكم

فيديو: نقاش حاد في "مباشرة معكم" بين مسؤول بالداخلية وناشطة جمعوية حول وضعية المهاجرين الأفارقة بالمغرب

عزيز عليلوعزيز عليلو
153

شكلت الوضعية التي يعيشها المهاجرون المنحدرون من دول إفريقيا جنوب الصحراء، والذين يقطنون بغابة بليونش، نواحي طنجة، نقطة سجال مثير بين عزيز دادس، عامل ممتاز بالإدارة المركزية لوزارة الداخلية ، و رجاء مارسو، نائبة رئيس جمعية الأيادي المتضامنة بتطوان، طبيبة خلال مشاركتهما في برنامج "مباشرة معكم".

وقالت رجاء مارسو، نائبة رئيس جمعية الأيادي المتضامنة بتطوان، إن جمعيتها عاينت أن وضعية المهاجرين بشمال المغرب كارثية، مشيرة إلى أن معاناة المهاجرين تتضاعف في فصل الشتاء، لأنهم لا يتوفرون على مأوى ومأكل.

هذه النقطة، رد عليها عزيز دادس، عامل ممتاز بالإدارة المركزية لوزارة الداخلية في مداخلته قائلا إن المغرب وبفضل المبادرة السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس قد فتح أبوابه لفائدة المهاجرين، وأصبح يتيح لهم الآن إمكانية تسوية أوضاعهم،.

لكن هؤلاء المهاجرين المقيمين بغابة بليونش، يضيف عزيز دادس، لا يريدون تسوية أوضاعهم، بل يودون العبور إلى أوربا، لأنهم يعتقدون أنهم سيحضون بحياة أفضل هناك.

ودعا عزيز دادس جمعية الأيادي المتضامنة بتطوان التي تهتم بالمهاجرين الأفارقة أن تقوم بتوعية وتحسيس هؤلاء المهاجرين من أجل إقناعهم بالبقاء بالمغرب وتسوية أوضاعهم.

لكن نائبة رئيس الجمعية، رجاء مارسو عادت لتؤكد في تعقيبها على رد عزيز دادس، أن المهاجرين يوجدون بحالة إنسانية يرثى لها، مشيرة إلى أن جمعيتها أرادت تنظيم قافلة للمساعدة الإنسانية لفائدة المهاجرين، قبل أن يتم منعها، رغم أنها كانت مجرد عملية إنسانية.

ورد عزيز دادس على هذا الأمر، معللا قرار المنع بكون الجمعية لم تقم إخبار للسلطات المحلية في الوقت اللازم، مضيفا أن السبب الثاني للمنع يتمثل في كون الظروف الأمنية لتنظيم العملية لم تكن تسمح بذلك.

آخر المواضيع