المزيد
الآن
ملف العاملات الموسميات بحقول إسبانيا يجمع يتيم بجمعيات نسائية
مجتمع

ملف العاملات الموسميات بحقول إسبانيا يجمع يتيم بجمعيات نسائية

دوزيمدوزيم

عقد وزير الشغل والإدماج المهني، محمد يتيم، لقاء مع ممثلات هيئة التنسيق الوطنية للجمعيات النسائية (فيدرالية رابطة حقوق الانسان، اتحاد العمل النسائي، جمعية جسور والجمعية المغربية لمناهضة العنف ضد النساء) خصص لدراسة ملف العاملات الموسميات بحقول الفراولة والفواكه الحمراء بإقليم "ويلبا" الاسباني.

وكشف بلاغ عن الوزارة أن، الائتلاف النسائي ثمن  التدابير المزمع تفعيلها والواردة في البلاغ الصحفي الأخيـر لوزارة الشغل والإدماج المهني على إثر الزيارة التي قام بها الوفد المغربي لإقليم "ويلبا" يومي 19 و20 نونبر 2018 في إطار التحضير لعملية التشغيل الموسمي للعاملات المغربيات برسم سنة 2019، وتقدم باقتراحات أخرى تروم بالأساس ضمان شروط عمل لائق وحفظ كرامة العاملات المغربيات وحمايتهن من كل أشكال الاستغلال، كما طالب بالتدخل لدى السلطات الاسبانية من أجل اتخاذ مجموعة من الاجراءات.

وأضاف البلاغ ذاته، أن الائتلاف عبر عن رغبته واستعداده للمشاركة في حملات التوعية والتحسيس لفائدتهن إلى جانب الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، لاسيما مع تزايد عددهن خلال الموسم الفلاحي المقبل نتيجة التعبيـر عن الرضا من قبل المشغلين الإسبان عن الأداء الجيد للعاملات المغربيات خلال الموسم الماضي.

ومن جهته، يضيف المصدر نفسه،  عبر محمد يتيم وزير الشغل والإدماج المهني عن عزم الوزارة  على إدخال تحسينات على عملية تشغيل العاملات الموسميات بتنسيق مع الجانب الاسباني بدءا بإجراءات التحضير للموسم الفلاحي إلى غاية عملية عودة المستفيدات إلى أرض الوطن، مع التركيز بشكل أساسي على عملية المواكبة من أجل توفير الضمانات اللازمة لإنجاح هذه العملية.

وفي ختام هذا اللقاء، اتفق الجميع على أن الهجرة الدائرية بين المغرب وإسبانيا تعد نموذجا وعملية ذات بعد اقتصادي واجتماعي يجب الحفاظ عليها بكافة الوسائل المتاحة والعمل على إنجاحها وضمان استمراريتها.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع