المزيد
الآن
مبيعات الاسمنت تتراجع ب 24 في المائة خلال شهر يوليوز الماضي
اقتصاد

مبيعات الاسمنت تتراجع ب 24 في المائة خلال شهر يوليوز الماضي

دوزيمدوزيم

سجلت مبيعات الاسمنت، المؤشر الرئيسي لنشاط قطاع البناء والأشغال العمومية، انخفاضا ب19.49 في المائة خلال السبعة أشهر الأولى من العام.

وأفادت الجمعية المهنية لشركات الاسمنت أن مبيعات الاسمنت إلى متم شهر يوليوز من سنة 2020 بلغت 6 ملايين ونصف المليون طن مقابل 8 ملايين طن خلال نفس الفترة من السنة الماضية.

وأوضحت الجمعية في تقرير لها أنه تم تسجيل مبيعات بلغت مليون و73 ألف طن خلال شهر يوليوز المنصرم ما يعني تراجعا بنسبة 24 بالمئة مقارنة بالمبيعات المسجلة خلال نفس الشهر من السنة الماضية والتي بلغت مليون و415 ألف طن من الإسمنت.

وعمقت المبيعات المحققة خلال شهر يوليوز الماضي تراجع مبيعات القطاع منذ بداية العام الحالي إلى 19.49 بالمئة ارتفاعا من 17.8 في المائة بعد تسجيل مبيعات الاسمنت ارتفاعا ب33 في المائة خلال شهر يونيو الماضي.

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع