المزيد
الآن
كان 2019: رونار يسعى إلى معادلة إنجاز المصري شحاتة والغاني غيامفي
رياضة

كان 2019: رونار يسعى إلى معادلة إنجاز المصري شحاتة والغاني غيامفي

وكالات بتصرفوكالات بتصرف

يأمل مدرب المنتخب الوطني، هيرفي رونار، في تحقيق إنجاز شخصي له كمدرب خلال كان مصر 2019، وهو التتويج بلقب كأس الأمم الإفريقية للمرة الثالثة ومعادلة الرقم القياسي للثنائي المصري حسن شحاتة، والغاني تشارلز غيامفي، حيث سبق لكل منهما حصد لقب بطولة إفريقيا ثلاث مرات من قبل.

 

رونار سبق له أن أحرز لقب كأس الأمم الإفريقية مرتين من قبل مع منتخبين مختلفين، إذ توج بالبطولة السمراء لأول مرة مع زامبيا عام 2012 بعدما فاز في النهائي على منتخب بوركينافاسو في نسخة البطولة التي أقيمت في الغابون وغينيا الاستوائية.

 

وعاد هيرفي رونار وحصد اللقب الإفريقي للمرة الثانية عام 2015 عندما كان على رأس الجهاز الفني لمنتخب كوت ديفوار، إذ فاز منتخب الأفيال في المباراة النهائية على غانا، وذلك في نسخة البطولة التي أقيمت في غينيا الاستوائية، ليصبح الفرنسي المدرب الأجنبي الوحيد "من خارج القارة" الذي يحقق لقبين لكأس إفريقيا.

 

وكان حسن شحاتة قد حقق رقما قياسيا في تاريخ البطولة الإفريقية، بعدما نجح في التتويج باللقب ثلاث مرات متتالية مع منتخب مصر أعوام 2006 في مصر، و2008 في غانا، و2010 في أنجولا، فيما سبق للمدير الفني الغاني تشارليز غيامفي، حصد لقب كأس الأمم الإفريقية ثلاث مرات مع منتخب غانا أعوام 1963 في غانا، 1965 في تونس، و1982 في ليبيا.
 

 

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع