المزيد
الآن
عودة "الألتراس" تزين مدرجات الملاعب الوطنية (صور)
رياضة

عودة "الألتراس" تزين مدرجات الملاعب الوطنية (صور)

UW05

تميزت بداية الموسم الكروي الجاري على مستوى البطولة الاحترافية المغربية باستعادة مجموعات "الألتراس" لنشاطها، حيث تزينت مدرجات الملاعب الوطنية في العديد من المباريات بلوحات "التيفو" التي غابت عن الساحة الكروية المغربية في المواسم الأخيرة.


ولعبت مجموعات "الألتراس" منذ توقيف تجميد نشاطها الموسم الماضي دورا كبيرا في عودة الجماهير للملاعب الوطنية، إذ تميزت بداية البطولة الوطنية في قسميها الأول والثاني بحضور جماهير غفيرة للمباريات.


في ذات السياق، كانت عودة "الألتراس" الوتر الذي عزف عليه منظمو بطولة كأس محمد السادس لإنجاح مباراة "الديربي العربي"، حيث خصصت حيزا كبيرا للحديث عن أفكار ولوحات هذه المجموعات المميزة سواء قبل صدام الرجاء والوداد البيضاويين أو بعد انتهائه.

 

              تيفو "ألتراس الوينرز" المساندة للوداد الرياضي في "الديربي العربي"

 

                   تيفو "ألتراس إيغلز" المساندة للرجاء الرياضي في "الديربي العربي"

 

ورغم أن السلطات المعنية قررت في بداية هذا الموسم الحد من ظاهرة تنقل الجماهير باعتماد مجموعة من المقاربات، إلا أنها في نفس الوقت تعاملت ب"سلاسة" مع عودة "التيفو" للمدرجات، وهو ما لوحظ بشكل جلي في مباريات فرق الوداد الرياضي، الجيش الملكي وحسنية أكادير، إذ تفننت مجموعات "الألتراس" المشجعة لهذه الفرق في رفع لوحات رائعة خلال المنافسات المحلية.

 

         تيفو "ألتراس عسكري" المساندة للجيش الملكي خلال احتفالها بالذكرى الـ14 لتأسيس المجموعة

 

وشهدت مباراة نصف نهائي كأس العرش التي احتضنها ملعب مراكش الكبير بين المغرب التطواني وحسنية أكادير نهاية الأسبوع المنصرم أجواء رائعة بفضل التنقل الكبير لجماهير الفريقين التي كانت تتقدمها مجموعات "الألتراس"، وهو ما أضفى على المباراة أجواء خاصة ومنحها طابع المباريات الكبيرة.

 

         تيفو "ألتراس إيمازيغن" المساندة لحسنية أكادير في نصف نهائي كأس العرش

 

ولعبت ظاهرة "الألتراس" في السنوات الماضية دورا كبيرا في التسويق لمنتوج البطولة الوطنية إقليميا وعالميا، إلا أن أحداث الشغب التي رافقت بعض المباريات في السنوات الماضية دفعت الجهات المسؤولة في العديد من المناسبات لاتخاذ قرار تجميد نشاطها قبل العدول عنه والسماح لها مجددا بالقيام بأنشطتها.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع