المزيد
الآن
ناس الخير

عبد الرحمان، مسن يعيش في الشارع بعدما تخلت عنه عائلته...تعرفوا على حكايته في "ناس الخير"

لبيب، رئيس جمعية معا لفك العزلة، شاب أطلق حملة "آمري يا الوليدة" بمدينة القصر الكبيرعندما قرر العودة إلى المغرب بعدما كان يشتغل كسائق لسيارة أجرة بفرنسا، حيث ترك أبناءه رفقة والدتهم بباريس، ليعتني بوالدته.

تمكن لبيب من مساعدة العديد من الأشخاص المسنين بالمدينة، حيث عمل على توفير احتياجاتهم الضرورية كالسكن، الأكل والتطبيب. كما تبرع بمنزله لاستقبالهم ليشعروا بالدفء العائلي.

عبد الرحمان أحد المستفيدين من مبادرة لبيب بعدما تخلت عنه عائلته. حكاية عبد الرحمان المؤثرة تتعرفون عليها في الفيديو التالي...

السمات ذات صلة

آخر المواضيع