المزيد
الآن
(صورة) ذاكرة الكان: الكاميرون تحرم نيجيريا للمرة الثانية من إحراز اللقب
رياضة

(صورة) ذاكرة الكان: الكاميرون تحرم نيجيريا للمرة الثانية من إحراز اللقب

بعد مرور أربع سنوات عن اصطدامهما في المباراة النهائية لكأس إفريقيا (نسخة 1984)، تقابل منتخبا الكاميرون ونيجيريا مجددا في نهائي المونديال القاري الذي كان يجرى على الأراضي المغربية سنة 1988.


كان المنتخب النيجيري عازما على رد الدين للأسود غير المروضة التي يقودها روجي ميلا والتي هزمته في نهائي الكوت ديفوار سنة 1984 بنتيجة ثلاثة أهداف لواحد، منتشيا بإقصائه لأبرز مرشح للفوز بالبطولة آنذاك؛ المنتخب الجزائري بجيله الذهبي الذي يضم لخضر بلومي ورابح مادجر.


المنتخب الكاميروني (الصورة أعلاه للاعبيه قبل انطلاق النهائي) لم يكن أقل ثقة في النفس قبل إعلان الحكم الموريتاني، إدريسا سار، عن بداية المباراة، إذ استطاع في دور نصف النهائي أن يقصي صاحب الأرض والجمهور، المنتخب المغربي، من دور نصف النهائي.


واستطاعت الأسود غير المروضة أن تنقض على النسور النيجيرية في المباراة النهائية، حاسمة المباراة لصالحها بفضل لاعبها كوندي الذي حول بنجاح ضربة الجزاء التي منحها الحكم الموريتاني للكاميرونيين.


ورغم مرور السنوات، إلا أن النسور النيجيرية لم تتجرع بعد مرارة الهزيمة أمام الكاميرونيين، حيث اعتبروها غير مستحقة بعدما رفض الحكم الموريتاني هدفا شرعيا في منتصف الشوط الأول وقع عليه المهاجم، هنري نووسو، الذي صرح بنفسه قبل سنوات قليلة أن حكم المباراة سرق اللقب من النيجيريين وأهداه للمنتخب الكاميروني.

 

الدقيقة (5:55): لقطة الهدف المرفوض لنيجيريا

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع