المزيد
الآن
ساكنة أكادير تطلق عريضة ضد "أشغال تهيئة الشوارع" .. ومجلس المدينة يوضح
أخبار الجهات

ساكنة أكادير تطلق عريضة ضد "أشغال تهيئة الشوارع" .. ومجلس المدينة يوضح

على خلفية أشغال التهيئة التي تشهدها شوارع ومدارات مدينة أكادير، قامت مجموعة من فعاليات المجتمع المدني بإطلاق عريضة للتعبير "عن عدم رضاها عن هذه الأشغال، واستنكارها للأضرار التي لحقت بالساكنة جراء سوء تدبير هذه الأخيرة" حسب تعبيرها.

وأوضح نور الدين حميمو، عن اللجنة المشرفة على إطلاق العريضة، أن "مدارات المدينة تم تجهيزها بأحجار جودتها ضعيفة، وهو ما تسبب في إتلاف عجلات سيارات العديد من ساكنة المدينة، إلى جانب تضرر سائقي سيارات الأجرة وذوي الاحتياجات الخاصة، لا سيما مستعملي الكراسي المتحركة".

وأكد حميمو في تصريح لموقع القناة الثانية أن "ميزانيات كبيرة تم رصدها لهذه الأشغال، غير أن الساكنة لا تلمسها على أرض الواقع"، مضيفا : "دافعنا الوحيد هو غيرتنا على المدينة، فبعد أسبوع من إطلاق العريضة وصلت التوقيعات إلى 2000 توقيع من مختلف أحياء المدينة، كحي السلام، تالبرجت، الخيام وغيرها".

وبعد الانتهاء من جمع التوقيعات، أشار حميمو إلى أن اللجنة "ستقوم بإرسال نسخة من العريضة إلى رئيس المجلس البلدي لمدينة أكادير، والي الجهة، وزير الداخلية ثم نسخة للمجلس الأعلى للحسابات".

من جهته أكد يونس اوبلقاس، نائب رئيس المجلس البلدي لأكادير المكلف بتتبع الأشغال، على أن "الساكنة لها كامل الحق في أن تقدم العريضة، لكن هذه الخطوة جاءت سابقة لأوانها لأن الأشغال لم تنته بعد"، مشيرا إلى أن "المجلس وقف على الاختلالات التي تشتكي منها الساكنة، وأطلع عليها المقاولة المشرفة على انجاز الأشغال من أجل إصلاحها".

وأضاف أوبلقاس في تصريح للموقع "أن وقوع بعض الاختلالات في مشروع ما هو أمر وارد، لكن المهم هو أن يتم تداركه، والمجلس الجماعي سيدفع ثمن الأشغال في صيغتها النهائية وليس في صيغتها الحالية"، نافيا أن "يتبنى المجلس مدارات المدينة في صيغتها الحالية".

السمات ذات صلة

آخر المواضيع