المزيد
الآن
كلنا أبطال

زينب، مُعَلمة اختارت التعاقد لخدمة التعليم

دوزيمدوزيم

حتى قبل أن تصبح معلمة بالسلك الابتدائي بمدرسة الحسن الزهراوي بمراكش، كانت زينب آيت وشيت تساعد أبناء الحي وأبناء الجيران في أداء واجباتهم المدرسية وتقدم لهم الدعم اللازم بدون مقابل.

زينب الحاصلة على الإجازة، اشتغلت في رياض الأطفال وكانت شغوفة بتعليم الأطفال، وبمجرد علمها باختبار الأساتذة المتعاقدين، رحبت بالفكرة وكانت فرصتها لتصبح معلمة تقدم أفضل ما لديها للرقي بالتعليم وتساهم في خدمة بلدها.

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع