المزيد
الآن
خمسة أعضاء مؤسسين لـ"البام" يصدرون "نداء المسؤولية" لتجاوز الأزمة الداخلية
سياسة

خمسة أعضاء مؤسسين لـ"البام" يصدرون "نداء المسؤولية" لتجاوز الأزمة الداخلية

دوزيمدوزيم

أمام ما اعتبروه "التفاقم المقلق للأزمة التي يتخبط فيها الحزب"، خرج عدد من الأعضاء المؤسسين لحزب الأصالة والمعاصرة، بـ"نداء" طالبوا فيه الفاعلين داخل الحزب بتحمل المسؤولية أمام الأوضاع التي يعيشها الحزب، وتجاوز "تفاهة الممارسات والحسابات الانتهازية الضيقة وبعض النزعات الفوضوية أو العدمية".

وأكد موقعو النداء الذي حمل عنوان "نداء المسؤولية"، وهم حسن بنعدي ومحمد الشيخ بيد الله ومصطفى الباكوري وعلي بلحاج ومحمد بنحمو، على "ضرورة التدخل، مجتمعين، بحكمة ونزاهة ورصانة، للمساعدة في تقويم الحزب، في الظرفية الراهنة والتجاوب مع كل الطاقات البناء والطموحات الإيجابية التي يزخر بها الحزب مركزيا وجهويا".

وأعلن الموقعون، الذين بينهم ثلاثة من الأمناء العامين السابقين للحزب في السنوات الأولى لتأسيسه، عزمهم الحضور الفاعل والمواكبة الدائمة إلى جانب المناضلين في مختلف المحطات المقبلة، "حتى تستعيد مختلف الهياكل الحزبية، عافيتها ومكانه ومكانتها داخل الحزب".

وأوضح الموقعون  أن  "نداء المسؤولية"،  يسعى إلى "استنهاض همم الجميع ولتجديد الثقة في قدرة الحزب تحقيق نجاحات على درب بناء مغرب الحق والعدل والتقدم والحداثة "، معبرين عن التزامهم بالتواصل مع الرأي العام الحزبي والوطني.  

ويأتي هذا النداء، في الوقت الذي يعيش الحزب على وقع أزمة داخلية وصراعات بين قياداته، وقبيل أسابيع من  انعقاد المجلس الوطني للحزب.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع