المزيد
الآن
حسن مومن يكشف لـ2M.ma خلاصات وديتي غامبيا وزامبيا
رياضة

حسن مومن يكشف لـ2M.ma خلاصات وديتي غامبيا وزامبيا

تلقى المنتخب الوطني هزيمتين في المواجهتين الوديتين اللتين خاضهما بملعب مراكش الكبير أمام غامبيا(1/0) وزامبيا (3/2)، في إطار التحضيرات لنهائيات كأس أمم إفريقيا مصر 2019.


الإطار الوطني، حسن مومن، أوضح في اتصال هاتفي مع موقع القناة الثانية أن الناخب الوطني، هيرفي رونار، حاول استغلال المواجهتين الإعداديتين، وخاصة لقاء زامبيا، لتجريب العديد من الأنهج التي يستعد لاعتمادها خلال المونديال القاري.


ذات المتحدث أشار إلى أن رونار اعتمد في مواجهة غامبيا على تشكيلتين مغايرتين وبتاكتيك مختلف، حيث اختار النهج "التقليدي" في الشوط الأول مع تقريب المساحات بين اللاعبين للاعتماد على الكرات القصيرة، فيما ركز بشكل كبير في الشوط الثاني رفقة البدلاء على الكرات الطويلة مع وضع رأسي حربة في مركز الهجوم.


وأضاف مومن أن المباراة الثانية سعى خلالها رونار إلى البحث عن حلول هجومية متنوعة عن طريق إقحام كل من زياش، أمرابط وبوفال إلى جانب منح بلهندة مهمة الربط بين الوسط والهجوم، وفي نفس الوقت حاول المدرب الفرنسي قياس مدى قدرة المنتخب الوطني على الحفاظ على توازنه الدفاعي بعد تضييعه الكرة، في حالة اعتماده على لاعبين كثر ذوي نزعة هجومية.
 

وأبدى الإطار الوطني قلقه من بطء انتقال المنتخب الوطني من العملية الدفاعية للهجومية والعكس، مؤكدا أن هذه النقطة كانت تشكل قوة الأسود في المباريات الماضية. على مستوى الانتقال من الهجوم إلى الدفاع، كشف مومن أن زياش هو الوحيد الذي كان يقوم بدوره على أكمل وجه، حيث كان يقوم بالضغط العالي بمجرد ضياع الكرة عكس العديد من اللاعبين، المعطى الذي تسبب في تلقي الدفاع للعديد من الأهداف في المواجهتين الوديتين.

 

وعن المشاكل التي تسبب فيها الاعتماد على دفاع متقدم، أوضح الناخب الوطني السابق أن رونار اختار هذه الطريقة لاعتماده على الضغط العالي للاعبين، إلا أن عدم التزام كل اللاعبين جعل بعض المساحات تظهر في الدفاع، مضيفا أن المدرب الفرنسي على وعي تام بكل هذه المسائل.


وبخصوص عائق الطراوة البدنية، أكد مومن أن هذه المرة الأولى التي يخوض فيه المنتخب المغربي رفقة بقية المنتخبات الإفريقية كأس إفريقيا في الصيف، أي بعد نهاية الموسم الكروي، مبديا ثقته في استرجاع اللاعبين للياقتهم البدنية تدريجيا خلال منافسات كأس أمم إفريقيا مصر 2019.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع