المزيد
الآن
صباحيات

حذار من الإفراط في استهلاك الزنجبيل، وهذه هي الأغدية التي ينبغي استهلاكها في فصل الشتاء في "صباحيات"

دوزيمدوزيم
آخر تحديث

تتغير احتياجات الجسم من التغذية باختلاف فصول السنة، وهو معطى لا يتم العمل به في معظم الأحيان حيث يستهلك الناس مجموعة من الأطعمة خارج مواسمها، وهو ما قد تكون له انعكاسات سلبية على الصحة.

الاختصاصي في التغذية نبيل العياشي، يعطي مثالا بفاكهة التوت المتواجدة حاليا بالأسواق والتي لا ينصح باستهلاكها في هذه الفترة من السنة، ويستغرب من "لهفة" الناس على استهلاك الزنجبيل، حيث يتم خلطه مع الليمون (الحامض) وتناوله طيلة السنة، صحيح أن الزنجبيل من الأغذية التي يجب أخذها في فصل الشتاء، لكن ليس خارج هذا الفصل.

فالقاعدة في علم التغذية تقول إن الأغذية التي لا تفسد كالعدس واللوز يمكن تناولها طيلة السنة، عكس التي تفسد وبالتالي ينبغي أن تستهلك في موسمها.

ونحن في فصل الشتاء، يحتاج جسمنا إلى أغذية تقوي المناعة وتزوده بالطاقة وترفع درجة حرارته، كالزعتر والقرفة على سبيل المثال، اللذين يجب تناولهما بكميات معقولة، إلى جانب القطاني وخبز الشعير.

هناك أيضا زيت الزيتون التي يؤكد نبيل العياشي على أهميتها في فصل الشتاء، ويتحدث عن فوائدها الكثيرة، حيث ثبت علميا أنها تساهم في وقف الخلايا السرطانية وفي خفض نسبة الكوليسترول، وفي ضبط الهرمونات عند المرأة، كما أنها مفيدة للشعر والجلد. المزيد من التفاصيل والنصائح في الفيديو التالي.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع