المزيد
الآن
البرلمان و الناس

تأثير الجائحة على العقار ومشروع قانون المالية للسنة المقبلة في "البرلمان والناس"

دوزيمدوزيم

في عدد هذا الأسبوع، خصص أنس العمراني فقرة "الحدث" لمشروع المالية للسنة المقبلة، وهو المشروع الذي قدّمه وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة محمد بنشعبون خلال الجلسة العامة للبرلمان، وقد سلطت الفقرة الضوء على تفاصيل هذا المشروع، وعلى الإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية التي حملها، وكيف سيعمل على تجاوز المشاكل الناتجة عن أزمة كورونا.

الأزمة كان لها تأثير على قطاع العقار، وهو التأثير التي توقف عنده تحقيق هذا العدد الذي أعده أمين الخالدي، حيث رصد مختلف الإشكالات والإكراهات التي يعرفها هذا القطاع.

فالبنسبة للمبيعات، سجل السكن المتوسط والراقي تراجعا بحوالي 60 بالمائة، في الوقت الذي حافظ فيه السكن الاقتصادي على رقم معاملاته، بفضل التحفيزات التي قدمتها الدولة عبر إلغاء واجبات التسجيل، وكذا العروض التي قدمها بعض المنعشين العقاريين.

تحقيق هذا العدد، تطرق إلى صعوبة التمويل التي يصطدم به بعض الزبناء، وإلى نسبة الفوائد البنكية المرتفعة، وكذا أسباب غلاء العقار والذي يرجع إلى ارتفاع أسعار المواد الأولية وسعر الفائدة الذي يدفعه المنعش العقاري، كما تحدث عن الحلول التي اقترحتها الوزارة الوصية والمتمثلة في الإعفاء من واجبات التسجيل بنسبة 100 بالمائة بالنسبة للسكن الاقتصادي كما سبقت الإشارة، و50 بالمائة على العقارات التي يتراوح سعرها بين 25 إلى 250 مليون سنتيم.

في فقرة "3 أسئلة لـ" رصد فريق البرنامج حضور رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني، إلى مجلس النواب في إطار أول جلسة تشريعية في هذه الولاية التشريعية، وطرح أسئلة حول تعامل الحكومة مع جائحة كورونا، وملاحظات البرلمانيين حول نقائص اشتغال الحكومة، وكذا الحلول العاجلة لتجاوز الأزمة. المزيد من التفاصيل في هذا العدد من مجلة "البرلمان والناس".

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع