المزيد
الآن
بورتريه: علي بن فليس.. معارض يطمح لخلافة بوتفليقة
الانتخابات الجزائرية

بورتريه: علي بن فليس.. معارض يطمح لخلافة بوتفليقة

دوزيمدوزيم

 يعد علي بن فليس، رئيس حزب "طلائع الحريات" المعارض، سياسيا متمرسا يتطلع للوصول إلى كرسي الرئاسة بالجزائر، خلال انتخابات 12 دجنبر، بعدما سبق له أن خاض اقتراعين رئاسيين وفشل في الوصول إلى أعلى سلطة بالبلاد.

وبعد أن عمل قاضيا، ومحاميا ثم نقيبا للمحامين، عين بن فليس وزيرا للعدل في التاسع من نونبر 1988 في حكومة مرباح، وأعيد تعيينه في حكومة حمروش، ثم في حكومة غزالي.

وساهم بن فليس، البالغ من العمر 75 سنة، كوزير للعدل في الإصلاحات الكبرى في حقبة انفتاح البلاد التي تلت أحداث 5 أكتوبر 1988، حيث تم اعتماد قانون جديد للقضاء، وقانون لمهنة المحاماة وقوانين متعلقة بمهنة الموثق والعون القضائي.

وقدم استقالته من الحكومة في 21 يوليوز 1991، غير أنه عاد إلى واجهة الساحة السياسية كنائب عن جبهة التحرير الوطني، الحزب الحاكم، خلال الانتخابات التشريعية لسنة 1997.

وقاد، سنتين بعد ذلك، أي في سنة 1999، الحملة الانتخابية لعبد العزيز بوتفليقة برسم الانتخابات الرئاسية للسنة ذاتها، وشغل بعد ذلك، على التوالي، مناصب أمين عام رئاسة الجمهورية، ثم مدير ديوان الرئاسة، ورئيس حكومة، بعد استقالة أحمد بن بيتور في 26 غشت 2000. وهو المنصب الذي سيغادره في 5 ماي 2003.

وترشح بن فليس لرئاسيات 2004، حيث حل ثانيا بنسبة 42ر6 في المائة من الأصوات، ثم قاطع انتخابات العام 2009، لكنه شارك في انتخابات 2014، التي حصل فيها على نسبة 30ر12 في المائة من الأصوات.

وخلال الحملة الانتخابية، أكد أنه سيولي اهتمامه لقضية القدرة الشرائية والمساعدة الاجتماعية، والتي تمس مباشرة العاطلين عن العمل والطبقة المتوسطة، مؤكدا عزمه على الحفاظ على الدعم للشرائح الاجتماعية الهشة.

ووعد رئيس "طلائع الحريات"، في هذا الصدد، بتقليص معدل البطالة في صفوف الجامعيين الشباب، المقدر بـ 30 في المائة، معتبرا أن من شأن الإقلاع الاقتصادي، وحده، التصدي لمشكل البطالة.

واعتبر أيضا أنه من الضروري وضع حد ل"تسييس" الاقتصاد، وللبيروقراطية، والحرص في المقابل، على إرساء مناخ للأعمال "سليم ونظيف"، وتشجيع المقاولات، وخلق بنك خاص لتمويل المقاولات الصغرى والمتوسطة، ودعم العاطلين الشباب عن العمل، والاقتصاد الرقمي وإعطاء الأولوية للفلاحة والصناعة والسياحة

 

السمات ذات صلة

آخر المواضيع