المزيد
الآن
المجلس الوطني للبيجيدي يتفاعل مع مذكرة داخلية تطالب بعقد مؤتمر وطني استثنائي
سياسة

المجلس الوطني للبيجيدي يتفاعل مع مذكرة داخلية تطالب بعقد مؤتمر وطني استثنائي

دوزيمدوزيم

عقد مكتب المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية اجتماعاً، أول أمس الجمعة، بعد دعوة من رئيس المجلس الوطني ادريس الأزمي، للنظر في المراسلة الإخبارية المتعلقة بتسليم مذكرة مطلبية إلى رئيس المجلس الوطني للحزب، التي تقدم بها بعض أعضاء الحزب وشبيبته، والرامية إلى مطالبة المجلس الوطني بتفعيل المادة 24 من النظام الأساسي للحزب بالدعوة لعقد مؤتمر وطني استثنائي.

وأوضح مكتب المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، في بلاغ صدر عقب اجتماعه، أن تفعيل موضوع الطلب يستوجب إعمال المساطر والإجراءات التي تنص عليها مقتضيات النظامين الأساسي والداخلي واللائحة الداخلية للمجلس الوطني للحزب من طرف من يعنيه الأمر ويتوفر على الصفة لتفعيل هذه المساطر والإجراءات.

وأضاف البلاغ، أن مكتب المجلس الوطني للحزب، كلف رئيسة اللجنة السياسية والسياسات العمومية بالمجلس الوطني بالدعوة في أقرب الآجال، إلى اجتماع اللجنة لإتاحة الفرصة لتعميق النقاش وتبادل الرأي حول الوضعية السياسية العامة واستحقاقات المرحلة والتساؤلات التي تطرحها المذكرة والمساهمة في بلورة الحلول المشتركة والمقترحات الملائمة.

وأشار البلاغ أن أعضاء المكتب عبروا "عن اعتزازهم بالطاقات الشابة التي يزخر بها الحزب وشبيبته ومستوى وعيها بمكانة الحزب وأدواره الأساسية في مواصلة البناء الديمقراطي، وحرصها على الحفاظ على النفس الإصلاحي والانتصار لوحدة ومبادئ الحزب". 

وعبر مكتب المجلس الوطني، حسب البلاغ ذاته، عن احترامه وتقديره لهذه المبادرة باعتبارها تتوجه إلى إحدى مؤسسات الحزب وتطالب بتفعيل إحدى مقتضيات النظام الأساسي للحزب، وهو ما يرسخ منهجية العمل داخل الحزب المبنية على الإدلاء بالرأي نصحا ونقدا وتشاورا وتواصيا بالحق وعلى كون حرية التعبير في الحزب مضمونة والالتزام فيه واجب وفق قاعدة "الرأي حر والقرار ملزم".

السمات ذات صلة

آخر المواضيع