المزيد
الآن
الحركة الشعبية يهدد بمقاضاة أحد مستشاريه الجماعيين بسبب الإنضمام إلى "الأحرار"
سياسة

الحركة الشعبية يهدد بمقاضاة أحد مستشاريه الجماعيين بسبب الإنضمام إلى "الأحرار"

ع.ع.ع.ع.

هدد حزب الحركة الشعبية بمقاضاة أحد مستشاريه الجماعيين بالمجلس الجماعي للرباط بسبب ما اعتبره الحزب "انضماما" إلى حزب التجمع الوطني للأحرار.

ووجهت الأمانة العامة للحزب إنذارا وطلب استفسار إلى مستشار جماعي للحزب بالمجلس الجماعي بالرباط قالت فيها إن الأمانة العامة للحزب توصلت بوثيقة موقعة من طرف المستشار الجماعي، موضوعها إخبار رئيس المجلس الجماعي بالرباط بتشكيل المستشار الجماعي رفقة مستشارين آخرين فريقا إسمه "فريق التجمع الوطني للأحرار."

وقالت الرسالة إن هذا التصرف "يعتبر إعلانا من طرف المستشار الجماعي على الإنضمام إلى حزب آخر،" معتبرة أن هذا خرق "سافر لكل القوانين المؤطرة، وعلى رأسها الدستور وقانون الأحزاب، وكذا النظامين الأساسي والداخلي لحزب الحركة الشعبية التي تمنع الإنتماء إلى أكثر من حزب واحد في نفس الوقت."

وقالت الأمانة العامة للحزب إن الإنتماء إلى حزبين في نفس الوقت يعرض المعني بالأمر إلى التجريد من الصفة.

وأعطت الأمانة العامة للحزب، تقول الرسالة، 48 ساعة لفائد المعني بالأمر من أجل تقديم تفسيره لها، وإلا، تضيف الرسالة، فإن الأمانة العامة للحزب ستضطر إلى التوجه إلى القضاء للمطالبة بتجريد المعني بالأمر من صفته كمستشار جماعي، والتي تولاها باعتباره عضوا في حزب الحركة الشعبية.

السمات ذات صلة

آخر المواضيع