المزيد
الآن
أمكراز:عدد العاملات المنزليات المصرح بهن بلغ حولي 500 عاملة وهو رقم ضعيف
مجتمع

أمكراز:عدد العاملات المنزليات المصرح بهن بلغ حولي 500 عاملة وهو رقم ضعيف

الرباط:شيماء عصفورالرباط:شيماء عصفور
آخر تحديث

تطرق محمد أمكراز وزير الشغل والإدماج المهني إلى مشكل الخصاص في جهاز تفتيش الشغل،وذلك خلال مناقشة الميزانية الفرعية لوزارته برسم سنة 2020 أمام لجنة القطاعات الاجتماعية بمجلس النواب.

وقال أمكراز إن " هذا الجهاز لا يتعدى 317 مفتشا يقومون بمراقبة ما يزيد عن 238 ألف مقاولة مسجلة بالصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، مشيرا إلى أن الوزارة "خصص لها 55 منصبا ماليا هذه السنة ستخصص غالبيتها لمفتشي الشغل ، مع الحرص على دراسة مختلف الامكانيات المتاحة لدعم هذا الجهاز بالمزيد من الأطر بتنسيق مع رئاسة الحكومة".

من جهة أخرى، ذكر محمد أمكراز بأهمية دخول القانون 19.12، المتعلق بتحديد شروط الشغل والتشغيل المتعلقة بالعاملات والعمال المنزليين، حيز التنفيذ، موضحا أن" تقنين هذا المجال وإصدار نصوص تشريعية تنظمه يعد في حد ذاته خطوة إيجابية تكرس لثفافة التعاقد في هذا المجال وتفتح الباب أمام تطويره و تحسينه".

وأبرز أمكراز "أنه رغم المجهودات فقد بلغ عدد العاملات المنزليات المصرح بهن حوالي 500 حالة فقط، وهو رقم ضعيف مقارنة مع العدد الحقيقي لعاملات البيوت" يضيف الوزير .

كما ذكر الوزير بالجهود المبذولة لتنزيل برامج التشغيل الجهوي ، مشددا على أن تعزيز جهوية التشغيل، يشكل توجها استراتيجيا نظرا لكون الجهة الفضاء الأنجع لإنجاح التقائية السياسات العمومية والاستراتيجيات والمخططات القطاعية، وكذا تنسيق وتظافر جهود مختلف الهيئات والمؤسسات المعنية"، مضيفا أن "هذا التوجه يسانده أيضا كون التشغيل إحدى الاختصاصات الذاتية والمشتركة للجهات".

وفي موضوع تعيين متصرفين لتدبير شؤون التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية واجراء انتخابات لتشكيل الأجهزة داخل أجل ثلاثة أشهر، أكد الوزير أن الأمر يتعلق بتقارير الهيئات الإدارية و هيئات الافتحاص، مشددا على أن القرار، الذي وقعه، وزير الشغل والإدماج المهني السابق ووزير الاقتصاد والمالية ، جاء بناء على حجم المخالفات القانونية والتدبيرية، التي شابت أداء التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية وما تم رصده من اختلالات جسيمة وخروقات قانونية ومالية كبيرة .

السمات ذات صلة

آخر المواضيع