المزيد
الآن
نفهمو ولادنا

اضطراب ثنائي القطب عند المراهق قد يؤدي إلى تراجع المستوى الدراسي وإلى الإدمان. تعرفوا على أعراضه في نفهمو ولادنا"

دوزيمدوزيم

اضطراب ثنائي القطب عند المراهق قد يؤدي إلى تراجع المستوى الدراسي وإلى الإدمان. تعرفوا على أعراضه في نفهمو ولادنا"

ثنائي القطب هو اضطراب نفسي يتسبب في تقلبات في المزاج، حيث يعاني الشخص المصاب من نوبات اكتئاب ونوبات هوس يكون خلالها مبتهجا ومسرورا بشكل غير طبيعي.

خلال نوبات الاكتئاب، نلاحظ أن المصاب بهذا الاضطراب لا يرغب في الكلام ويميل إلى العزلة، كما أن نومه يصبح مضطربا، وقد تتولد لديه أفكار سوداوية ربما تصبح انتحارية، والعكس يحدث خلال نوبات الهوس حيث يكون هذا الشخص إما نشيطا أكثر من اللازم أو سريع العضب، يتكلم كثيرا دون أن تكون لديه القدرة على التفكير بوضوح لأنه أفكاره مشتتة، وقد ينام ساعتين أو 3 ساعات فقط وتكون كافية بالنسبة إليه بسبب الطاقة الزائدة.

الدكتورة سليمة بنموعمة، الاختصاصية في الطب النفسي وفي علاج الإدمان تقول إنه يجب الانتباه لهذه الأعراض إذا ظهرت عند ابننا المراهق واستمرت لمدة أسبوع، لأنه آنذاك يجب استشارة الطبيب المختص تجنبا لعواقب هذا الاضطراب التي تظهر في الجانب الدراسي وقد تصل إلى الإدمان.

الدكتورة سليمة بنموعمة تقدم المزيد من التوضيحات حول اضطراب ثنائي القطب في هذا العدد من "نفهمو ولادنا". شاهدوا الفيديو

السمات ذات صلة

آخر المواضيع